الصحافي أحداد …كتابي: “يد في الماء ويد في النار” يأتي للدفاع عن حداثة الدولة والمجتمع

سياسي/ طنجة

وقع الصحافي محمد أحداد كتابه” يد في الماء يد في النار”، ضمن فعاليات مهرجان تويزا الثقافي بمدينة طنجة بحضور مثقفين  وإعلاميين وفعاليات حقوقية وجمعوية.
وأكد احداد في تصريح صحافي، أن كتابه يأتي للدفاع عن حداثة الدولة وحداثة المجتمع، و جمعت فيه تحقيقات متعددة، وان الكتاب يتضمن تجربة في الصحافة الاستقصائية بتسع تحقيقات تهم مجالات ثقافية وسياسية واجتماعية.. وان الخيط الرابط بين هذه التحقيقات هو وجود حاسة الاستباق وهي أهم حاسة يجب ان يتبناها الصحافي.
وقال احداد، ان مؤلفه ” يد في الماء ويد في النار” ، يشمل تحقيقات عن أحداث ووقائع كانت له حاسة الاستباق والإنذار قبل وقعها خصوصا أحداث الريف وجرادة…
واعتبر احداد، ان كتابه يندرج في إطار العمل التأسيسي لتجربة صحافية استقصائية شابة، باعتبار ان معركة الصحافي اليوم ليست الدفاع السياسي والانخراط فيه، بل المعركة الأولى والأخيرة البحث ونقل المعلومة، و هي معركة قد تؤدي بك الى المحاكم والمضايقات والمتابعات، كما ان الرهان اليوم على الصحافة الاستقصائية، لكن لا يمكنها ان تنبث في بيئة قانونية و سياسية واجتماعية لا تسمح بالولوج الى المعلومة، بوجود ذهنية سياسية عامة معادية للصحافي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*